الحدث

غزة تحت القصف الصهيوني

شنت اليوم الجمعة، طائرات الجيش الصهيوني، غارتين على شقة في برج وسط مدينة غزة، وأخرى على مرصد للمقاومة شمال القطاع.

واستهدفت طائرات الاستطلاع الصهيونية نقطة لسرايا القدس بشمال القطاع، مما تسبب بإصابات لم يتم تحديدها بعد.

وحسب الناطق باسم الجيش الصهيوني، تم إطلاق تسمية “الفجر الصادق” على الحملة العسكرية ضد حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة.

وتم تنبيه سكان غلاف غزة بالبقاء قرب الملاجئ.

وبدوره، قال الناطق باسم حركة “حماس” فوزي برهوم، إن “العدو الصهيوني من بدأ التصعيد على المقاومة في غزة. وارتكب جريمة جديدة وعليه أن يدفع الثمن ويتحمل المسؤولية الكاملة عنها”.

وأضاف ذات المتحدث أن: “المقاومة بكل أذرعها العسكرية وفصائلها موحدة في هذه المعركة. وستقول كلمتها وبكل قوة، ولم يعد ممكنا القبول استمرار هذا الوضع على ما هو عليه”.

وتابع: “المقاومة الباسلة ستدافع عن شعبنا وأهلنا في القطاع وبكل ما تملك. وستوازن الردع وستبقى تلاحق الاحتلال وستهزمه كما هزمته في كل المعارك، وفي كل الساحات. وفي مقدمتها هذه المعركة أيضا. وعلى كل الساحات أن تفتح نيرانها على العدو وقطعان المستوطنين”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى