اقتصاد

عيوب إنجاز السكنات: تنصيب اللجنة التقنية المكلفة بتحديد الأسباب ومسؤولية مختلف المتدخلين

قام وزير السكن و العمران و المدينة، كمال ناصري بتنصيب اللجنة التقنية المكلفة” بتحديد أسباب حالات العلل على مستوى البنايات و السكنات المعنية بالعيوب والنقائص” تنفيذا لتعليمات الوزير الأول عبد العزيز جراد، حسبما أفاد به بيان للوزارة.

وأوضح البيان أن هذه اللجنة التي تم تنصيبها أمس الثلاثاء بمقر وزارة السكن، مكلفة ” بتحديد مستوى مسؤولية مختلف المتدخلين و التدابير الاستعجالية للتدخل”.

و أشار ذات المصدر -على سبيل المثال – الى التصدعات التي حدثت مستوى حي 200 مسكن عمومي ايجاري بمدينة عين الصفراء بولاية النعامة.وتتشكل هذه اللجنة من عدة هيئات و مؤسسات و المتمثلة في هيئة المراقبة التقنية للبناء (CTC) و المخبر الوطني للسكن و البناء ( LNHC) و المركز الوطني للدراسات و الأبحاث المتكاملة للبناء (CNERIR) و المركز الوطني للبحث المطبق في هندسة مقاومة الزلازل (CGS) ، يضيف البيان.

و يأتي تنصيب هذه اللجنة تنفيذا لتعليمات الوزير الأول عبد العزيز جراد الذي  كلف الاثنين الماضي وزير السكن و العمران و المدينة باتخاذ جملة من الاجراءات لمواجهة ظاهرة العيوب البارزة و الخفية في انجاز العديد من المساكن المسلمة للمستفيدين و التي ما فتئت تشكل خطرا على حياة شاغليها.

و أوضح بيان مصالح  الوزير الأول أن هذه العيوب و حالات عدم التوافق الظاهرة و الخفية في الانجاز باتت سمة العديد من المساكن المستلمة و المسلمة الى المستفيدين رغم ما تمثله هذه العيوب والنقائص من اخطار تحدق بحياة شاغليها . 

كما ستقترح هذه اللجنة التقنية التي ستوضع تحت تصرف مصالح الدرك الوطني في اطار تحقيقاتها، التدابير الاستعجالية للتدخل على مستوى البناءات المعنية.

وأمر الوزير الأول ايضا بالعمل على اجراء تحقيق على مستوى مصالح الدرك الوطني من اجل تحديد مسؤولية كل متدخل و اتخاذ التدابير التأديبية التحفظية المسؤولين في انتظار نتائج اشغال اللجنة التقنية و تحقيقات الدرك الوطني.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى