مجتمع

ربيقة: “الأمير عبد القادر وحد الجزائريين للكفاح ضد الاستعمار”

أكد وزير المجاهدين، العيد ربيقة، أن الأمير عبد القادر وحد الجزائريين من مختلف الجهات والقبائل للكفاح ضد المستعمر الفرنسي. وحقق انتصارات كبيرة كانت حلقة ضمن سلسلة انتصارات كللت بالاستقلال الوطني سنة 1962.

في حين، أبرز الوزير بمناسبة الذكرى 139 لوفاة الأمير عبد القادر أن “الشعب الجزائري الولاد للأبطال استطاع بلحظة مفصلية من تاريخه”. “إنجاب بطل كبير استطاع توحيد الجزائريين من مختلف الجهات والقبائل تحت راية الكفاح والجهاد ضد المستعمر”.

وأضاف ربيقة أن “الأمير عبد القادر التي اتصفت شخصيته بشمائل العظماء وتميز بالجهاد والمقاومة”. “التي تحقق بفضلها وقف العدوان في كثير من مناطق الوطن، إلا أن عدة عوامل حدت من مواصلة مقاومته واستبساله”. و “على رأسها الخيانة العظمى التي تعرض لها من طرف السلطان المغربي سنة 1847”.

كما أشار الوزير إلى أن “خيانة السلطان المغربي برهان قاطع على تاريخ المخزن المشين الحافل بالمكائد المدبرة واستفزازات مسؤوليها”. و”خيانات نظامها البائس ليوم الناس هذا، لكن كل تلك التحرشات اصطدمت بصلابة بنات وأبناء الشعب الجزائري الغيورين على وحدتهم”. و”أمن وطنهم والحافظين لعهد الشهداء الأبرار والصائنين لوديعتهم الغالية”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى